Skip to Content

Saturday, September 21st, 2019

إيجاس توقع مذكرات تفاهم مع روسيا وعمان

Closed
by December 31, 2016 General

كتب ــ أحمد إسماعيل:
نشر فى : السبت 31 ديسمبر 2016 – 10:17 م | آخر تحديث : السبت 31 ديسمبر 2016 – 10:17 م

– المذكرات تهدف إلى تأمين احتياجات مصر من شحات الغاز المسال

قال مصدر مسئول بالشركة القابضة للغازات الطبيعية «إيجاس»، ان الشركة تعتزم توقيع مذكرات تفاهم مع شركتين عالميتين تعملان فى مجال توريد شحنات الغاز المسال.

وبحسب المصدر، الذى طلب عدم نشر اسمه، فإن شركة روسنفت الروسية قد أرسلت نسخة من مذكرة التفاهم حتى تقوم الشركة المصرية بالتوقيع عليها «لبدء توريد شحنات الغاز المسال التى تحتاجها السوق المصرية»، وفقا المصدر، مشيرا إلى ان المذكرة الثانية ستوقعها الشركة بعدما ارسلتها سلطنة عمان لبدء توريد الشحنات.

وقد قدرت «إيجاس» احتياجاتها من الغاز المسال المستورد خلال عام 2017، بنحو 100 شحنة، حيث انه من المتوقع ان تبلغ فاتورة الاستيراد بنحو 2.2 مليار دولار.

وقد اتفقت الشركة بالفعل على استيراد 60 شنحة من الغازالمسال من خلال مناقصة طرحتها فى السابق «على أن يتم توفير باقى الشحنات المطلوبة من خلال مذكرات التفاهم الموقعة مع عدد من الدول».

وكانت إيجاس قد طرحت مناقصة عالمية خلال الشهر الماضى، لاستيراد شحنات من الغاز المسال لتوفير احتياجات السوق المصرية من الغاز الطبيعى، كما وقعت وزارة البترول والثروة المعدنية عددا من مذكرات التفاهم والتعاون مع روسيا والجزائر وفرنسا، لتوفير احتياجات مصر من المواد البترولية والغاز المسال.

وبحسب المصدر، فإن الشركة تضع حاليا جدولا زمنيا مع الدول الموقع معها مذكرات تفاهم لاستقبال شحنات الغاز المسال الموردة من خلال تلك المذكرات، على أن يتم استغلال تلك الشحنات فى سد احتياجات قطاع الكهرباء والقطاع الصناعى خلال العام القادم.

وكانت وزارة البترول والثروة المعدنية قد وقعت اتفاق المبادئ مع السفير الفرنسى فى القاهرة، لتأمين جانب من امدادات الغاز للسوق المحلية فى مصر. ووفقا للاتفاق تقوم انجى الفرنسية بتوريد شحنات من الغاز المسال لمدة 3 سنوات اعتبارا من عام 2017، حيث يشمل الاتفاق توريد 12 شحنة من الغاز المسال سنويا لمدة ثلاث سنوات.

واستأجرت «إيجاس» محطتى تغييز لاستقبال شحنات الغاز المسال وتحويله إلى غاز طبيعى خلال العام الماضى، ووصلت المحطة التابعة لشركة هوج النرويجية خلال ابريل من العام الماضى، فى حين وصلت المحطة الثانية والتابعة لشركة «بى دبليو جاز» النرويجية ــ السنغافورية، خلال نوفمبر من العام الماضى.

وقد اعلن وزير البترول والثروة المعدنية طارق الملا، خلال الفترة الماضية، عن أن الشركة القابضة للغازات الطبيعية «إيجاس» ألغت مناقصة استئجار سفينة تغييز ثالثة لعدم وجود حاجة إليها، حيث تقوم الشركة حاليا بإعداد دراسة لإعادة تقييم حجم إنتاج مصر من الغاز والاستهلاك خلال السنوات القليلة القادمة.

وكانت ايجاس تستهدف وصول سفينة التغييز الثالثة قبل نهاية يونيو 2017 لسد احتياج محطات كهرباء سيمنس من الغاز.

وتنتج مصر نحو 4.45 مليار قدم مكعبة من الغاز يوميا، ويتم استخدام نحو 300 مليون قدم مكعبة يوميا داخل الحقول فى معدات الاستخراج، على أن يتم توجيه المتبقى من الإنتاج إلى السوق المحلية.

Previous
Next