Skip to Content

Friday, December 13th, 2019

البحرية الأميركية تعلق عمليات أسطولها حول العالم

Closed
by August 21, 2017 General

أصدرت البحرية الأميركية اليوم، أمراً بتعليق عملياتها، في جميع أنحاء العالم، لإعادة تقييم أسطولها، بعد سلسلة من الاصطدامات، كان آخرها للمدمرة “جون سي ماكين” وسفينة تجارية.

قال جون ريتشاردسون، رئيس عمليات البحرية الأمريكية، “إن هذا الاتجاه يتطلب المزيد من العمل القوي، وبناء على ذلك، وجهت بوقف عمليات جميع أساطيلنا حول العالم”.

من جهته قال وزير الدفاع جيمس ماتيس، إن التحقيق فى التصادمات الأخيرة قد بدأ،وأشار إلى إن هناك تحقيق جار لتحديد ما حدث للمدمرة الأمريكية “جون سي ماكين” التي تضررت بعد اصطدامها بناقلة بترول.

و تصادمت مدمرة أميركية البالغ طولها 154 مترا، مع ناقلة نفط ترفع علم ليبيريا وحجمها أكبر بقليل (182 مترا)، بالقرب من مضيق ملقا، جانب سنغافورة، الأمر الذي أدى إلى فقدان عشرة بحارة وإصابة خمسة آخرين، قبل فجر اليوم ، بعد تدفق المياه إلى المدمرة “جون اس ماكين”.

و تمكنت المدمرة من العودة بصعوبة إلى ميناء سنغافورة، حيث كانت تنوي القيام بتوقف روتيني بعد مشاركتها في “عملية حرية الابحار” في بحر الصين الجنوبي المتنازع عليه في وقت سابق من الشهر، قرب جزيرة اصطناعية في ارخبيل سبراتليز، مما أثار ردا غاضبا من بكين.

ويعتبر هذا الحادث، الثاني للبحرية الأميركية في غضون شهرين، وقال الأميرال جون ريتشاردسون قائد العمليات البحرية في بيان ان ما حدث “يتطلب عملا اكثر حزماً.

Previous
Next