Skip to Content

Sunday, September 15th, 2019

الروضان: لن نسند وسم “الذهب والمجوهرات” لشركة خاصة لدى افتتاحه النسخة الـ 15 في معرض الكويت الدولي

Closed
by April 24, 2017 General

نعم هناك تقصير سابق وتأخير ولكن الوزارة استعانت بأفضل الآلات والمعدات الخاصة

التجارة دققت وفحصت 30 طنا بقيمة سوقية بلغت 300 مليون دينار

كتب – محمود شندي:
قال وزير التجارة والصناعة وزير الدولة لشؤون الشباب بالوكالة خالد ناصر الروضان ان الوزارة تشددعمليات الرقابة على الاسواق وأسعار السلع مع اقترب شهر رمضان المبارك من خلال خطة مدروسة بشكل جيد لمواجهة أي زيادة مصطنعة في الأسعا والتي ستكون الوزارة لها بالمرصاد, مضيفا ان هناك أكثر من جهة وهيئة حكومية تتابع الاسعار ولن نسمح بأي عملية غش.
واضاف الروضان في تصريح صحافي عقب افتتاحه معرض الذهب والمجوهرات العالمي الخامس عشر والذي تنظمه شركة معرض الكويت الدولي بمشرف امس أن إقامة معارض الذهب تحت إشراف وزارة التجارة تتيح خاصية جيدة تتمثل في فحص معايير الذهب ومنع الغش وغيره من الأمور الأخرى، كما ان هناك أكثر من 40 موظفا وموظفة في وزارة التجارة، يقومون بعمليات الفحص والتعيير لمنع الغش والتلاعب مشيرا أن العام الماضى شهد فحص وتدقيق تقدر بنحو 30 طن من الذهب والمجوهرات بقيمة سوقية تبلغ 300 مليون دينار.
ولفت الروضان الى ان المعادن التي نتعامل معها مثل الذهب ثمينة، فلابد أن تكون معايير الدقة والتفتيش من الأفضل، وفى السابق كان هناك بعض القصور يتمثل في تأخير بعض المعاملات عند الفحص والوسم الا ان الوزارة وضعت خطة مدروسة بشكل جيد تعتمد فيها على جلب أفضل الآلات والمعدات الخاصة بالأمر، وكذلك جلب خبرات، وإقامة دورات وورش تدريبية لموظفي وزارة التجارة والرقابة المعنيين، وهي الأمور التي تنعكس إيجابا على المواطنين والمقيمين بالكويت.
ونفى الروضان وجود توجه لإسناد عملية الوسم إلى شركة خاصة، لافتا إلى أن هناك بعض االتقصير، وسنعمل على تعويضه من خلال الآليات المذكورة سابقا لافتا إلى أن إلادارة المعنية بالأمر تؤدي عملها ولكن ليس بمستوى طموح الأشخاص، فكميةالذهب التي تدخل البلاد أكبر بكثيرمن قدرات الإدارة, لذلك يجب تمكين الإدارة من اتمام عملها باعلى مستوى من الكفاءة.
وانطلق المعرض بمشاركة فاعلة وبحضور حشد بلغ 140 جهة تمثل عددا من المؤسسات والشركات المتخصصة وممثلي وكلاء الذهب والمجوهرات والحلي من الماركات العالمية الشهيرة, وتستمر أنشطته من الفترة 24 حتى 29 ابريل الجاري, فيما لبى الدعوة لحضور حفل الافتتاح عدد من كبار الشخصيات وسفراء الدول وأعضاء السلك الديبلوماسي المعتمدين في دولة الكويت ورجال الأعمال والإعلام, إضافة الى عدد من مدراء المؤسسات والجهات الراعية للمعرض والمشاركة فيه, وأعقب ذلك بجولة واسعة للوزير الروضان تفقد خلالها أجنحة المعرض المختلفة, وتحدث الى مسؤولي الأجنحة المشاركة.
شارك بالافتتاح مسؤولي شركة معرض الكويت الدولي يتقدمهم الرئيس التنفيذي للشركة عبد الرحمن محمد النصار, والمدير التنفيذي للشؤون المالية والادارية والموارد البشرية عبدالله هاشم الحمدان, والمدير التنفيذي للتسويق والمبيعات باسمة يوسف الدهيم, ومدير إدارة العلاقات العامة ضاري سليمان العيبان, ومدير إدارة صيانة العقار والتطوير العقاري المهندس رمزي باسم قطينة, ومدير التسويق والمبيعات مدير معرض الذهب والمجوهرات العالمي مشعل محمد الراشد, ومساعد مدير التسويق والمبيعات خالد عبد القادر الهندي, إضافة الى عدد من مسؤولي المعارض بالشركة.
من جهة أخرى ذكر مشعل محمد الراشد مدير التسويق والمبيعات مدير معرض الذهب والمجوهرات بان الشركة دأبت على تنظيم هذا المعرض العريق والمتخصص بشكل دوري من اعوام, مشيراً إلى انه تم استكمال كافة حجوزات المعرض وتغطية مساحة الصالة 8 المخصصة له والبالغ مساحتها 7000 متر مربع.
وتوقع الراشد لهذا المعرض ان – الذي نجح في استقطاب أكثر من 140 جهة منها شركات محلية ودولية حتى الآن من التجار ورجال الأعمال والمختصين من صاغة ومهنيين ومصممين من كافة أرجاء المنطقة – أن يجتذب على مدى أسبوع 100 ألف زائر من محبي اقتناء الحليّ والمجوهرات بأنواعها لمشاهدة وشراء أحدث الأنواع والنماذج من أفخم أطقم المجوهرات الفاخرة المصنوعة من الذهب و الماس واللؤلؤ إضافة الى الأحجار الكريمة.

إشادة بدور كل من الإدارة العامة للجمارك ووزارة التجارة والصناعة

واشاد الراشد بدور الإدارة العامة للجمارك ومبادرتهم السنوية بتحويل الصالة رقم 8 الى مستودع جمركي تحت إشرافها بالكامل طوال فترة إقامة المعرض باعتبارها منطقة تجارة حرة لبيع الذهب والمجوهرات بموجب القانون الجمركي الموحد لدول مجلس التعاون الخليجي، وأضاف إن الإدارة العامة للجمارك تقوم بتخليص إجراءات تاجر المجوهرات الأجنبي وفتح ملف له لمزاولة تجارته في المعرض, إضافة الى التنسيق الكامل مع البنوك المحلية المشاركة في هذا المعرض لتحصيل الضريبة الجمركية للدولة.
وثمن الدور الحيوي والرقابي الذي تلعبه الجهات الرقابية على المعادن والأحجار الثمينة في معرض الذهب والمجوهرات الدولي كل عام, ممثلة بإدارة المعادن الثمينة في وزارة التجارة والصناعة, مبينا بأن احد أهم هذه المهام يتلخص في فحص الأحجار والمجوهرات ذات القيمة من قبل مختبر فحص الأحجار الكريمة من ناحية جودتها ونقاوتها ولونها ومطابقتها للمواصفات من حيث الوزن والقطع, لافتا الى ان جميع المعادن الثمينة بأنواعها كالذهب والفضة والبلاتين يتم فحصها بواسطة أجهزة أشعة اكس (X-RAY), حيث يقوم التاجر بدفع رسو الجمارك, والفحص قيمته رمزية مقابل كل كيلو غرام من هذه المشغولات.
وأضاف ان هذا المعرض سيتيح للجمهور الفرصة للاستفادة مما يوفره من أجواء تسوق مميزة تجتذب الزوار إلى أجنحة وطنية وعالمية يمثلون عارضين من دول لطالما اشتهرت بتاريخها وإبداعاتها في عالم الذهب والمجوهرات, جاؤوا من كافة ارجاء المنطقة والعالم من دول لطالما اشتهرت بتاريخها وإبداعاتها في عالم الذهب والمجوهرات والتي بلغت 14 دولة, جاءت لتستعرض نفائسها من دول مثل الهند وايطاليا, وهونغ كونغ وسنغافورة, والولايات المتحدة الامريكية والمملكة العربية السعودية, وبريطانيا وتايلند وتركيا, ولبنان والإمارات العربية المتحدة والبحرين, وليتوانيا, بالإضافة الى الكويت وغيرها.

Print Friendly
Previous
Next