Skip to Content

Monday, September 23rd, 2019

الشمري: الجيل الحالي لا يقل عن سابقه

Closed
by October 14, 2016 General

يخوض المنتخب العنابي اليوم مباراته الأولى، في نهائيات النسخة 39 لكأس آسيا للشباب تحت سن 19، التي انطلقت أمس في البحرين وتستمر حتى 30 من الشهر الحالي. وتؤهل البطولة أصحاب المراكز الأولى إلى نهائيات كأس العالم العام المقبل في كوريا الجنوبية.
ويواجه العنابي حامل اللقب اليوم نظيره الإيراني عند الساعة 7.30 على ملعب استاد البحرين الوطني، في ثاني مباريات المجموعة الثالثة، التي تضم كذلك منتخبي اليابان واليمن اللذين يلعبان عند الساعة 4.30 من مساء اليوم على ذات الملعب الذي يشهد لقاء العنابي وإيران. واستعد منتخبنا للبطولة بسلسلة من المعسكرات والمباريات الودية، كان آخرها مشاركته في بطولة الخليج التي أقيمت في الدوحة أواخر الشهر الماضي.
ووصل العنابي إلى المنامة يوم الاثنين الماضي، وفيها خاض تدريبين في ملعب مدينة حمد، بمشاركة جميع اللاعبين (23 لاعباً)، واختتم المنتخب استعداداته لمباراة اليوم بمران أساسي أجراه أمس في ملعب النادي الأهلي، طبق فيه المدرب أوسكار مورينو كانو، الخطة التي سيخوض بها لقاء اليوم، ووقف على جاهزية قائمة الـ18 التي سيدفع بها في اللقاء.
أجواء تفاؤلية
يسود بعثة العنابي تفاؤل كبير، بقدرة المنتخب على تقديم أفضل ما عنده، خاصة في مباراة اليوم التي يركز عليها الجهاز الفني، باعتبارها (مفتاحية) في سعي العنابي إلى بلوغ الدور الثاني من البطولة، ثم البحث عن مقعد مؤهل لمونديال 2017. وعملت البعثة على تهيئة اللاعبين نفسياً، خلال الفترة الماضية، كما حثت اللاعبين على تقديم أفضل ما عندهم في لقاء اليوم، بغية خوض المباراة الثانية أمام المنتخب اليمني يوم الاثنين المقبل، في وضع أفضل معنوياً ومن ناحية الترتيب في جدول المجموعة.
التشكيلة المتوقعة
تضم بعثة المنتخب 23 لاعباً، وكان الجهاز الفني بقيادة الإسباني أوسكار مورينو قد اختارهم قبل يومين من السفر إلى المنامة، ويعول أوسكار على خبرة 7 من لاعبي المنتخب، الذين شارك 4 منهم في تحقيق لقب النسخة الماضية في ميانمار عام 2014، بينما كان 3 آخرين مع العنابي في نهائيات كأس العالم في نيوزيلاندا.
ومن المتوقع أن تشمل قائمة المباراة اليوم كلاً من: محمد البكري في حراسة المرمى على أن يكون يزن نعيم احتياطياً له، وفي الدفاع بسام هشام، وحسن وليد، وحسين علي، ومشعل إبراهيم، وخالد النعيمي، وفي طرفي الملعب هناك: موفق عوض، ومنقذ محمد، وأحمد المنهالي، وخليفة سعد، وفي وسط الملعب يبرز طارق سلمان، وقائد المنتخب عبدالله عبد السلام، وخالد منير، وعبد الرشيد إبراهيم، وناصر عبدالسلام الأحرق، وفي خط الهجوم سيد حسن، وحسن أحمد.

بيرواني: قطر قوية ولكننا جاهزون لها
مدرب منتخبنا: طموحاتنا كبيرة ومباراة
اليوم ليست حاسمة
عبر أوسكار مورينو كانو مدرب عنابي عن ثقته في قدرة لاعبي المنتخب على تقديم مستويات جيدة والخروج بنتائج طيبة، في نهائيات كأس آسيا التي انطلقت أمس في البحرين، وقال المدرب الإسباني في تصريحات صحافية: «في مثل هذه البطولات نتوقع الأفضل من المنتخبات، لأن اللاعبين الشباب يلعبون بغيرة وحماس كبيرين، وأنا واثق في أن منتخبنا سيكون على قدر التحدي»، وأوضح أوسكار أن المنتخبات تعرف بعضها جيدا ووصف منتخب إيران بأنه قوي وخطير في صناعة اللعب، ورفض مدرب العنابي التكهن بما ستسفر عنه المجموعة ووصف مباراة اليوم بالمهمة، لكنه رفض اعتبارها حاسمة.
وقال أوسكار إن المنتخب الحالي مختلف عن ذاك الذي أحرز لقب البطولة في النسخة الماضية، مشيرا إلى أن العنابي سيتعامل مع البطولة مباراة تلو أخرى، وأكد عدم وجود ضغوطات على اللاعبين.
وعن طموحات العنابي في البطولة قال المدرب الإسباني: «هدفنا الأول يتمثل في أن تكون البداية قوية لنصل إلى ربع النهائي، والهدف الثاني الحصول على مقعد ببطولة العالم والمنافسة على لقب البطولة الحالية».
وقلل أوسكار من تأثير النتائج السلبية للعنابي في البطولة الخليجية التي جرت بالدوحة الشهر الماضي وقال: «إعدادنا لم يبدأ مع الخليجية بل منذ شهور عديدة، والهزائم التي تعرضنا لها لا تعكس المستوى الحقيقي للاعبينا، ونحن واثقون من أن الوضع سيكون مختلفا في كأس آسيا»، وعبر مدرب العنابي عن ارتياحه من الأجواء التي يعمل فيها، مشيرا إلى أن المنتخب يحظى بدعم جيد من الدولة والإداريين الذين قال إنهم يعملون باحترافية عالية.
المؤتمر الصحافي
وفي المؤتمر الصحافي الذي انعقد أمس في فندق (الدبلومات راديسون بلو) قال أوسكار إنه سعيد للمشاركة في البطولة وأضاف: «طموحنا في البطولة كبير مثل بقية المنافسين، وأعتقد أن فرص الجميع متساوية»، وعن مباراة اليوم قال: «أتوقع مباراة قوية من المنتخبين ولكل واحد منهما أسلوبه الخاص، ونسبة لتقارب المستوى سيكون من الصعب على أي منتخب التأهل للدور الثاني، وعموما أثق في أن لاعبي منتخبنا سيقدمون أقصى ما عندهم».
مدرب إيران
من ناحيته بدا أمير حسين بيرواني واثقا من قدرة منتخبه على تقديم مباراة جيدة أمام العنابي اليوم وقال: «منتخبي جاهز معنويا ونفسيا وبدنيا من أجل تقديم مستوى جيد في البطولة بداية من مباراتنا أمام قطر»، وعن العنابي قال بيرواني إنه يدرك خطورة منتخبنا لكنه عاد ليؤكد ثقته في لاعبيه وأضاف: «نعرف تماما مستوى قطر، فهي تملك منتخبا مميزا، وأثبتت أن لديها منتخبات جيدة في الفئات العمرية الأقل، وأنا أحترم جميع المنتخبات في البطولة وقطر على وجه التحديد، ولكني كذلك أؤكد أن منتخبي جاهز تماما لأي منافس».
وعن كيفية استعداد منتخبه للنهائيات، قال بيرواني إن منتخبه خضع لفترة إعداد تقارب السنتين وأوضح: «استعداداتنا انطلقت قبل 21 شهرا، وخلال هذه الفترة الطويلة خضنا معسكرات في سنغافورة والصين وألمانيا وتركيا ولعبنا مباريات ودية كثيرة، كما أن ما يميز منتخبنا مشاركة 7 لاعبين مع أنديتهم بدوري المحترفين الإيراني».

نظام التأهل لكأس العالم
مصير كوريا الجنوبية يحدد عدد بطاقات المونديال
تعتبر نهائيات البحرين النسخة رقم 39 للبطولة، التي تؤهل أفضل المنتخبات إلى نهائيات كأس العالم للشباب تحت سن 20 عاما التي تقام العام المقبل في كوريا الجنوبية، ويتأهل أصحاب المراكز من الأول إلى الرابع إلى نهائيات كأس العالم، وفي حال احتلت كوريا الجنوبية أحد المراكز الأربعة الأولى فإن صاحب المركز الخامس سيتأهل كذلك لنهائيات كأس العالم، لأن كوريا الجنوبية ضمنت مكاناً في النهائيات بصورة تلقائية بصفتها الدولة المنظمة. وتلعب النهائيات الحالية بحيث يتأهل الأول والثاني من كل مجموعة من المجموعات الـ4 لدور الثمانية، ويتأهل الفائزون الـ4 إلى نصف النهائي، بينما يلعب الخاسرون الـ4 مباراتين لتحديد أصحاب المراكز من الخامس إلى الثامن، ولذا فإنه في حال تأهلت كوريا الجنوبية إلى نصف النهائي فإن الخامس سيرافق منتخبات نصف النهائي إلى كأس العالم.

خبرة كبيرة لـ «كرم الشعب» قائد الإيراني
يدرب المنتخب الإيراني الذي يواجهه العنابي في مباراته الأولى بالبطولة اليوم الجمعة، المدرب الوطني أمير حسين بيراواني، وقد تولى تدريب منتخب إيران تحت سن 20 في عام 2014، واختار بيراواني يوم الثلاثاء الماضي القائمة النهائية لمنتخبه، وتضم التشكيلة التي يعتمد عليها المدرب: حارسي مرمى هما: محمد أمين بهرامي ونيما ميرزادا، وفي خط الدفاع: أمير حسين طاهري، علي شجاعي، عارف أقاصي، عارف غلامي وأبو الفضل رزاقبور، وفي خط الوسط: نيما مختاري، رضا شيكاري، محمد غلام رضا، أوميد نورافكان، وشاهين عباسيان، وفي الهجوم: مهدي مهديخاني، ورضا كرم الشعب، أما بقية اللاعبين في القائمة النهائية فهم: علي طاهران، شهاب عدلي، رضا جعفري، محمد سلطانيمير، سينا خادمبور، نيما طاهري، محمد أغاجانبور، مجتبى نجاريان، حسين ساكي.
القائد
رضا كرم الشعب هو قائد المنتخب الإيراني ويتميز بخبرة كبيرة، حيث لعب لمنتخب الناشئين تحت سن 15 وسجل 13 هدفاً في 20 مباراة مع منتخب الناشئين تحت سن 17، كما سبق له اللعب لمنتخب إيران تحت سن 20 بالإضافة إلى مشاركته في عدد من المباريات مع المنتخب الأولمبي.
ولعب رضا في الدوري الإيراني وهو في سن 17 عندما انضم لفريق (نفط سليمان) وذلك في عام 2014، وبفضل مستواه الباهر، تعاقد معه فريقه (مافرا) الذي يلعب بدوري الدرجة الثانية الإسباني، لكن حدثت ملابسات في قضية شهادة الانتقال الدولية الخاصة به، فترك الفريق دون أن يلعب له ولو مباراة واحدة، وعاد إلى إيران لينضم في يونيو الماضي لفريق بيروزي الإيراني.

أوشياما:
المجموعة متوازنة
رفض مدرب اليابان الاستهانة بمنافسه المنتخب اليمني في مباراة اليوم، وقال إن ما يعرفه عن منافسه أنه يملك مهارات فردية عالية وعن المجموعة قال أتسوشي أوشياما: «المجموعة متوازنة وكل المنتخبات لديها فرصة التأهل للدور الثاني، جئنا إلى البحرين للفوز في أكبر عدد من المباريات، ويبقى الفوز في المباراة الأولى أهم خطوة».
من ناحيته عبر محمد النفيعي مدرب المنتخب اليمني عن أمله في أن يقدم منتخبه مستويات جيدة وقال: «إعدادنا تأثر بظروف الأزمة اليمنية وتدرب المنتخب في صنعاء، ورغم ذلك فإننا جئنا إلى البحرين لتقديم أفضل مستوى ممكن».

شدد على أهمية مباراة اليوم
الشمري: الجيل الحالي لا يقل عن سابقه
أكد فهد الشمري مدير عنابي الشباب أن الجيل الحالي من لاعبي المنتخب لا يقلون شيئا عن ذاك الذي حقق لقب كأس آسيا في النسخة السابقة بميانمار، وأضاف في تصريحات صحافية: «المنتخب الحالي لا يقل شأنا عن جيل 2014، ونحن نثق في قدرتهم على تحقيق الأهداف الموضوعة، كما أن المنتخب الحالي يضم 4 لاعبين من ذاك الجيل هم عبدالله عبدالسلام، ومحمد البكري، وطارق سلمان ويزن نعيم، كما أن 3 من المنتخب الحالي كان في قائمة المنتخب بكأس العالم الماضية هم بسام هشام وعبدالرحمن محمد وسيد حسن».
وقال الشمري إنه لا ضغوط على اللاعبين مشيرا إلى أن إدارة المنتخب تعمل على الجانب النفسي والمعنوي منذ فترة طويلة، وتثق في قدرة اللاعبين على التعامل مع البطولة وأضاف: «المنتخب يتعامل بواقية ولا يحمل اللاعبين أكثر مما يحتملون».
وعن طموحات العنابي في البطولة قال فهد إن الأهم هو مباراة اليوم أمام إيران، ومن ثم التفكير في التأهل لكأس العالم وأضاف: «هدفنا المحافظة على اللقب، والتأهل لكأس العالم، وقد خاض المنتخب معسكرات على مستوى عال، ونحن ندرك صعوبة المهمة في المجموعة التي نلعب بها، ولا نستهتر بأي منافس، وأرجو أن نوفق في المباراة الأولى أمام إيران لأنها أهم مباراة»، ويأمل الشمري أن يحقق العنابي طموحات المسؤولين في الدولة وطموحات الشعب القطري. وأضاف: «عندما يحين مونديال 2022 فإن منتخب قطر سيكون من اللاعبين الحاليين لمنتخب تحت سن19 ومنتخب الشباب، ولذا نحن نهتم بتوفير أفضل الفرص للاعبين، بل ونعتبر البطولة الآسيوية نفسها إعداد للاستحقاقات المقبلة»، وعزا الشمري النتائج السلبية لعنابي الشباب في البطولة الخليجية إلى الإصابات التي أبعدت بعض الأساسيين وأوضح: «الخليجية تختلف عن الآسيوية وعن كأس العالم، ويلعب فيها الجانب النفسي دورا كبيرا، وكانت النتائج السلبية بسبب الإصابات التي طالت لاعبين أساسيين، وعموما نحن تعاملنا معها باعتبارها من المباريات الإعدادية».

مجموعات البطولة
قسمت المنتخبات الـ16 إلى 4 مجموعات تضم الأولى: البحرين، السعودية، كوريا الجنوبية، تايلاند، وتضم الثانية: الإمارات، العراق، كوريا الشمالية، فيتنام، وتضم الثالثة: قطر، اليابان، إيران، اليمن، وفي الرابعة: أوزبكستان، أستراليا، الصين، طاجكستان.

7 من الإيراني يلعبون
في الدوري
يلعب 7 من نجوم المنتخب الإيراني منافس العنابي في مباراة اليوم، بالدوري الإيراني الممتاز وهم: علي شجاعي (سايبا)، عارف أقاصي (فولاذ)، عارف غلامي (أصفهان إيران)، رضا شيكاري (ذوب آهن اصفهان)، أوميد نورافكان (الاستقلال)، محمد سلطاني (سايبا)، رضا كرم الشعب (بيروزي).

مشاهدات من البحرين
– يقيم المنتخب العنابي في فندق (فندق ومنتجع إيليت)، بينما يقيم أعضاء اللجنة المنظمة في فندق الدبلومات.
– انعقد أمس في فندق الدبلومات الاجتماع الفني للبطولة، وخلاله تعرف مندوبو المنتخبات والمدربين، على لوائح البطولة.
– يخوض منتخبنا مباراة اليوم بالشعار العنابي للاعبين والأخضر لحارس المرمى، بينما يلعب الإيراني بالشعار الأبيض.
– حظي الوفد الإعلامي لوسائل الإعلامي القطرية باستقبال طيب في مطار المنامة، وقام فريق من المتطوعين باستقبال الإعلاميين، وأكرم وفادتهم حتى إكمال إجراءات الدخول.
– تفقد الجهاز الفني للعنابي والبعثة الإدارية للمنتخب، صباح أمس، ملعب استاد البحرين الوطني الذي تقام عليه مباراة اليوم.;

Previous
Next