Skip to Content

النفط يرتفع إلى 50.44 دولار للبرميل

Closed
by August 18, 2017 General

سنغافورة ـ رويترز: ارتفعت أسعار النفط أمس معوّضة بعض خسائر الجلسة السابقة.
وقال المتعاملون إن السوق تتحرّك داخل نطاق ضيّق حيث يدعمها تراجع مخزونات الخام بينما تنال منها زيادة الإنتاج.

وارتفعت العقود الآجلة لخام برنت 17 سنتاً بما يعادل 0.3% عن الإغلاق السابق لتصل إلى 50.44 دولار للبرميل.

وزادت عقود الخام الأمريكي غرب تكساس الوسيط ستة سنتات أو 0.1 % إلى 46.84 دولار للبرميل.
وتأتي تلك المكاسب الطفيفة عقب تراجع بأكثر من واحد بالمئة في الجلسة السابقة.

وكانت بيانات إدارة معلومات الطاقة الأمريكية أظهرت أول أمس تراجع مخزونات الولايات المتحدة من النفط الخام نحو 13 بالمئة عن مستويات الذروة المسجّلة في مارس آذار إلى 466.5 مليون برميل. والمخزونات الآن أقل عنها في 2016.

وقال وليام أولولين المحلل لدى ريفكين الأسترالية للأوراق المالية : «إذا استمر تراجع المخزونات بهذه الوتيرة فستنزل عن متوسط خمس سنوات في غضون شهرين تقريباً».

وأضاف: «وتيرة التراجعات تنبئ بأن تخفيضات إنتاج أوبك تُحدث أثراً لكن أسعار النفط الحالية تشير إلى أن السوق متشكّكة في فرص استعادة التوازن بسوق النفط في المدى الطويل».

هذا وأظهرت بيانات إدارة معلومات الطاقة الأمريكية تراجع مخزونات الولايات المتحدة من النفط الخام نحو 13% عن مستويات الذروة المسجّلة في مارس آذار إلى 466.5 مليون برميل، والمخزونات الآن أقل عنها في 2016.

لكن إنتاج النفط الأمريكي يزيد سريعاً مع استفادة منتجي النفط الصخري من ارتفاعات الأسعار في الفترة الأخيرة.

وقفز إنتاج الولايات المتحدة 79 ألف برميل يومياً إلى أكثر من 9.5 مليون برميل يومياً الأسبوع الماضي مسجّلاً أعلى مستوياته منذ يوليو 2015 ومرتفعاً 12.75 بالمئة عن مستواه المنخفض المسجّل في منتصف 2016.

وقال تاماس فارجا كبير محللي السوق لدى بي.في.ام أويل أسوسيتس للسمسرة في لندن: «بيانات إدارة معلومات الطاقة تنبئ بأن سوق النفط الأمريكية تزداد توازناً مع تراجع مخزونات الخام. التركيز انصب على القفزة الكبيرة في الإنتاج».

وتقوّض زيادة الإنتاج الأمريكي جهود منظمة البلدان المصدّرة للبترول «أوبك» والمنتجين غير الأعضاء في المنظمة مثل روسيا لتصريف تخمة المعروض العالمي من الخام.
وتعهّدت تلك الدول بخفض الإنتاج 1.8 مليون برميل يومياً بين يناير كانون الثاني الماضي ومارس آذار 2018.

وقال وليام أولولين المحلل لدى ريفكين الأسترالية للأوراق المالية: إذا استمر تراجع المخزونات بهذه الوتيرة فستنزل عن متوسط خمس سنوات في غضون شهرين. وأضاف: «وتيرة التراجعات تنبئ بأن تخفيضات إنتاج أوبك تُحدث أثراً لكن أسعار النفط الحالية تشير إلى أن السوق متشكّكة في فرص استعادة التوازن بسوق النفط في المدى الطويل».

وانخفضت أسعار برنت نحو 12% منذ بدأت أوبك وحلفاؤها خفض الإنتاج في يناير.
 

Previous
Next