Skip to Content

Thursday, September 19th, 2019

في سنغافورة.. محاربة فيروس زيكا بإطلاق البعوض

Closed
by January 6, 2018 General

في مشهد غريب، تجمع حشد من مواطني الطبقة المتوسطة في سنغافورة، مع عدد من كبار المسئولين الحكوميين وقادة المجتمع وحشد وسائل الإعلام المختلفة ومعهم الكاميرات حول مجموعة من العلماء، الذين جلبوا معهم صناديق من البعوض ليصرخوا بصوت عالٍ «واحد اثنان ثلاثة»، ثم فتحوا الصناديق وأطلقوا 3000 من الحشرات فى الهواء فوق مرتفعات براديل فى سنغافورة، وفقا لتقرير نشرته الـ«بي بي سي» البريطانية.

في بلد حيث المناخ الحار والاستوائي مثالي للبعوض، معظم الناس يسحقون الحشرات بدلا من الإفراج عن المزيد منها في الهواء الطلق، ولكن سكان براديل بسنغافورة كانوا مهيئين لهذه اللحظة منذ شهور عديدة، وينتظرونها بفارغ الصبر، على غير الطبيعي والمعتاد، وذلك لأنهم يعرفون أن البعوض لن يعض، وأن إطلاقهم في الهواء كان لدراسة هامة عن تأثير البعوض المصاب بالولبخيا، وهي بكتيريا تعيق خصوبة الحشرات وتعرقل قدرة الفيروسات مثل زيكا على الانتشار.

«الولبخية» هي جنس من البكتيريا تصيب مفصليات الأرجل وبضمنها نسبة عالية من الحشرات بالإضافة لبعض الديدان الأسطوانية.

سنغافورة ليست البلد الوحيد الذي ينشر البعوض في الهواء. في جميع أنحاء آسيا وأمريكا اللاتينية، يحاول العلماء طرق جديدة جذرية لهزيمة الزاعجة المصرية، والأقل انتشارا إيديس ألبوبيكتوس – أنواع البعوض التي تنشر في حمى الضنك، تشيكونغونيا، وفيروسات زيكا.

العديد من هذه التجارب تنطوي على تغيير البعوض في المختبر لجعلها غير مؤذية أو عقيمة – عن طريق الإشعاع، أو البوليخة أو حتى تعديل جيني، ومن إطلاقها لمحاربة فيروس زيكا.

Previous
Next