Skip to Content

Thursday, September 19th, 2019

وزيرا الهجرة والتعليم العالي يبحثان الاستفادة من العلماء المصريين بالخارج

Closed
by April 13, 2017 General

التقت نبيلة مكرم وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي، لبحث سبل دعم التعاون والتكامل بين الوزارتين  وسبل الاستفادة من خبرات وكفاءات العلماء المصريين المهاجرين في الخارج.

حضر اللقاء دكتور جمال شيحة رئيس لجنة التعليم بمجلس النواب، والدكتور هدى أبو شادي عضو المجلس التخصصي للتعليم والبحث العلمي التابع لرئاسة الجمهورية، والمهندس حسين فهمي استشاري نظم المعلومات بالنمسا، وذلك بمقر الوزارة .

استعرضت نبيلة مكرم نتائج المؤتمر الوطني الأول لعلماء وخبراء مصر بالخارج “مصر تستطيع” ومدي الاستفادة لعدد من الوزارات، ومتابعة تنفيذ  التوصيات  في المجالات المختلفة التي تخدم التنمية في إطار استراتيجية الحكومة ٢٠٣٠، مشيرة إلى أن وزارة الهجرة بصدد الإعداد والتنظيم لمؤتمر “مصر تستطيع بالتاء المربوطة” المقرر انعقاده في يوليو القادم.

وأوضحت الوزيرة، أن هذا المؤتمر يهدف إلى توضيح صورة نساء مصر العظيمات حول العالم، ويعد أول مؤتمر للمرأة المصرية المهاجرة، حيث يأتي في إطار عام 2017 الذي حدده السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية بعام المرأة المصرية، مشددة على أهمية دور المرأة المصرية في الخارج، كما أشارت إلى بعض النماذج المشرفة للعالمات المصريات بالخارج اللاتي يشغلن مناصب علمية وسياسية مرموقة بدول متقدمة.

و أكد دكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالي، أهمية الاستفادة من خبرات العلماء المصريين بالخارج وخلق جسور للتواصل معهم دائماً، من خلال إنشاء قاعدة بيانات لهم وفقا لتخصصاتهم العلمية؛ حتى يمكن الاستفادة منهم في المجالات العلمية المهمة التي تحتاج إليها مصر، مثل: (صناعة الدواء، الطاقة المتجددة، الطاقة النووية، وتحلية المياه).

وأضاف الوزير، أنه يمكن الاستفادة أيضاً من الأساتذة المصريين في الخارج في تطوير التعليم العالي في مصر من خلال الاستعانة بهم  في الجامعات المصرية لتأهيل الطلاب، أو الإشراف على الباحثين المصريين المبتعثين للخارج، مشيراً إلى أن هذا سيكون له مردود طيب في الارتقاء بتصنيف الجامعات المصرية.

كما استعرضت دكتورة هدى أبو شادي خلال اللقاء نتائج التعاون مع خبراء الهندسة النووية في جامعة أونتاريو، وقرب توقيع بروتوكول تعاون مع جامعة الاسكندرية برعاية وزارتيّ التعليم العالي والهجرة .

وقدم الاستشاري حسين فهمي، مقترحا لتدريب طلبة الكليات التخصصية بالتعاون مع دكتور تامر الجوهري استشاري نظم المعلومات بسنغافورة، وهو ما رحب به دكتور خالد عبد الغفار، ووعد بالتنفيذ في أسرع وقت ممكن.

واستعرضت  نبيلة مكرم، خلال اللقاء الخطوات التي تتخذها وزارة الهجرة لإنشاء كيان مؤسسي لخبراء وعلماء مصر بالخارج يعمل علي التواصل معهم ويكون بيت الخبرات الذي يضخ خبراتهم في شرايين المشروعات القومية وشتي مناحي الحياة بالوطن ويهدف الي استمرارية وديمومة التواصل.

وطلبت من وزير التعليم العالي، الانضمام لهذا الكيان الذي يعد مخزن الافكار  والعلوم لمصر المستقبل وهو ما رحب به دكتور خالد واطلع على الخطوات التي تم اتخاذها مشددا علي أهمية الإعداد الجيد، واكتمال المنظومة قبل تدشينها، حيث استعرض دكتور ناصر أمين الخطوات التي اتخذت والموقف الحالي لإنشاء المؤسسة العلمية.

Previous
Next