Skip to Content

Thursday, December 12th, 2019

وفاة والد زعيمى جماعة فلبينية متشددة أثناء احتجازه

Closed
by August 28, 2017 General

أ ش أ

 قالت السلطات الفلبينية اليوم الأحد إن والد زعيمى جماعة ماوتى المؤيدة لتنظيم داعش والتى سيطرت على بلدة بجنوب الفلبين فى مايو أيار توفى أثناء احتجاز الحكومة له .

وقال مكتب السجون الفلبينى إن كايامورا ماوتى نُقل إلى مستشفى بعد ظهر اليوم الأحد عقب ارتفاع ضغط الدم لديه ولكنه توفى أثناء نقله للمستشفى.

ويقود ابنا كايامورا جماعة ماوتى التى بايعت تنظيم داعش.

وأدى احتلال هذه الجماعة لمدينة ماراوى فى 23 مايو إلى نشوب معركة ضارية مع قوات الجيش دخلت شهرها الرابع الأسبوع الماضى .

وتسبب ذلك أيضا فى إثارة مخاوف من أن تنظيم داعش الذى يواجه هزيمة فى سوريا والعراق بدأ يبنى قاعدة إقليمية فى جزيرة مينداناو الفلبينية قد تشكل تهديدا لإندونيسيا وماليزيا وسنغافورة المجاورة .

وقُتل ما لا يقل عن 700 شخص من بينهم 130 جنديا منذ أن سيطر المتشددون الذين يدعمهم مقاتلون أجانب من إندونيسيا وماليزيا والشرق الأوسط على المدينة التى يقطنها 200 ألف نسمة. وقال متحدث باسم مكتب السجون للصحفيين إن ماوتى كان مصابا بعدة أمراض من بينها السكرى وارتفاع ضغط الدم عندما تم احتجازه فى يونيو.

ولم يُعرف بعد مدى تورطه مع هذه الجماعة ولكن عندما أُلقى القبض عليه فى يونيو أبدى متحدث عسكرى أمله فى أن يتمكن من إقناع ولديه بوقف القتال والاستسلام.

وقال الجنرال إدوارو آنو رئيس أركان القوات المسلحة الفلبينية إن “هذا حادث مؤسف بالنسبة لأسرته ولكنه مؤسف بشكل أكبر لضحايا الإرهاب فى ماراوى وذويهم الذين كانوا ينتظرون العدالة ويتوقعون أن يستجيب كايامورا ويكفر عن تورطه فى تمرد ماراوي”.

Previous
Next