Skip to Content

Thursday, August 22nd, 2019

يحق لها أن تفخر

Closed
by December 26, 2016 General

قد تفاخر الدولة بقوتها العسكرية، وقد تـفاخر بقوة اقتصادها، وقد تـفاخر بديـموقراطـيتها، أو بازدياد المتعـلمين فـيها وتراجـع الأمية التعـليـميـة والتكـنولوجيـة، أو بأنهـا قـبلـة السـياح من أنحـاء العالم كلهـا، أو بقـلة أو انعـدام إسـهامها في التـلوث العالمي ورفع حرارة الأرض، لكن ثمة أموراً قد لا تـلفـت انـتباه إلا قـلة من الناس، ومع ذلـك يمكن للدولـة أن تفخـر بتـقدمها في هذا الميدان أو ذاك.
صدر الأسـبـوع الماضي مؤشـر الشـفافـية أو الفسـاد، ويحتـل العرب مواقع بين أكثر عـشـر دول فساداً، وهي الصومال وكوريا الشمالية في المركز الأول، ثم على التوالي: أفغانستان والسودان وجنوب السودان وأنغولا وليبيا والعراق وفنزويلا وغينيا بيساو.
المـراكز العشـرة الأولى، بُعـداً من الفسـاد، تحـتلهـا الدنمارك ثم فـنلندا والسـويد ونيوزيلندا وهـولندا والنروج (في المركز الخامس معاً) وسـويسـرا وسـنغافورة وكندا وألمانيـا ولوكسـمبورغ وبريطانيا، والدول الثلاث الأخيرة في المركز العاشر معاً. وقد نظن أن الفسـاد مرتـبط بالفـقر، لكن الأرقام المعـلنة تكذب هذا، فالولايات المتحدة وهي أغـنى دول العالم في المركز 16، وروسيا في المركز 119.
مؤشر مدركات الفساد (CPI) تصدره منظمة الشـفافية الدولية، تبعاً لآراء خبـراء من القـطاع العام والخاص، وقد حصلت الدول العربية التي شـملها المؤشـر على معدل عام نسبته 35.4% مقـارنة بدول العالم. يتراوح مقـياسـه للعلامات بين (0) أعلى مستوى فساد، و(100) أقل مسـتوى فسـاد مدرك. وتـشـترك البلدان التي سـجلت المراتب العليا في خصائص رئيسـية أهـمها حرية الصحافة، وإمكانية الوصول إلى المعلومات المتعلـقة بالميزانية العامة، وتمتع المسـؤولين في السـلطة بمسـتويات عالية من النزاهة، فضلاً عن اسـتقلال القضاء، في حين يُميـز الصراع والحروب البلدان التي جاءت في المراتب الدنيـا، حيث لا تتمتع بحوكمة رشـيدة، ناهـيك عن ضعف المؤسـسات العامـة، كالشـرطة والقضاء، وغياب الإعلام المستقل.
من هنا جاء العنوان، إذ حلت دولة قطـر في المرتبة الأولى عربياً (71%) 22 عالمياً، فيما حلت الإمارات العربية المتحـدة ثانية (70%) 23 عالمياً، ثم الأردن ثالثاً (53%) والسـعودية رابعـة (52%) والبحريـن في المرتبة الخامسـة (51%). على صعيد آخر جاءت الصومال كأكثـر الدول العربية فسـاداً بحصولهـا على 8% لتحل في قاع القـائمة عربياً وعالمياً بالتشارك مع كوريا الشمالية.
أما باقي الدول العربية فجاءت نتائجها متدنية حيث حصلت غالبيتها على ما دون 50% ومنها على سبيل المثال: تونس 38%، لبنان 28%، بينما حصلت كل من سوريا واليمن على 18%، والعراق وليبيا على 16%، والسودان على 12% فقط.
لا شيء كالفساد ينخر المجتمع وينشر الكراهية بين الناس، ويباعد بين الشعب والحكومة، ونحلم بأن نرى قطر في المراكز العشرة الأولى.
بقلم : نزار عابدين

Previous
Next