Skip to Content

Wednesday, October 23rd, 2019

هدّافا المونديال في بايرن ـ “زميلان لا متنافسان”

Closed
by July 26, 2017 General

بتعاقده مع خاميس رودريغيز على سبيل الإعارة، يكون فريق بايرن ميونيخ أول فريق يضم في صفوفه هدافين لكأس العالم دفعة واحدة للمرة الثانية في تاريخه. فإلى جانب الوافد الكولومبي الجديد، الذي توج بهذا اللقب عام 2014 بعد تسجيله لستة أهداف، يوجد أيضا المهاجم الألماني توماس مولر، هداف مونديال 2010 بخمسة أهداف، والذي سبق أن لعب ضمن الفريق البافاري أيضا إلى جانب ميروسلاف كلوزه هداف مونديال 2006 برصيد خمسة أهداف.

انتقال خاميس إلى القلعة البافارية، جعل الكثيرين من الخبراء الرياضيين في ألمانيا يتوقعون تنافسا حاداً بينه وبين مولر، الذي تراجع مستواه بشكل كبير خلال الموسم الماضي. بل هناك من ذهب إلى أن هداف مونديال جنوب إفريقيا سيكون أمام أسوأ سيناريو في مسيرته الكروية مع قدوم رودريغيز. بيد أن المباراة الإعدادية الأخيرة، التي واجه خلالها بايرن ميونيخ فريق تشيلسي، بطل الدوري الإنجليزي، في سنغافورة عرفت مشاركة اللاعبين معاً.

FIFA WM 2014 Kolumbien vs. Elfenbeinküste (Getty Images)

خاميس توج بجائزة أفضل هداف في مونديال 2014، بعدما سجل 6 أهداف لمنتخب بلاده

انسجام وتناغم

وقد ظهر خلال هذه المواجهة الودية، التي انتهت بفوز الفريق البافاري بثلاثة أهداف لهدفين، تناغم كبير بين مولر وخاميس. وتمكن مولر من التألق في هذه المباراة من خلال تسجيل هدفين لفريقه، فيما أزعج النجم الكولومبي دفاع فريق المدرب الإيطالي أنطونيو كونتي، من خلال اختراقاته المتكررة وكان قاب قوسين أو أدنى من هز شباك حارس مرمى تشيلسي تيبو كورتوا.

وفي مقابلة مع مجلة “شبورت بيلد”، أثنى النجم خاميس رودريغيز على زميله مولر، موضحا أنه لا يرى نفسه منافسا له، وقال: “توماس لاعب رائع، إنه لاعب تاريخي فاز تقريبا بجميع الألقاب”.

وتابع هداف مونديال 2014 “لا أرى نفسي ومولر كمتنافسين بل كزميلين لهما نفس الأهداف”. ونبه خاميس إلى الانسجام الذي يسود بينه وبين مولر  خلال التدريبات والمباريات الإعدادية، مؤكدا أنهما يحمسان بعضهما البعض.

Previous
Next